الشروط العامة

عبر دخولك الموقع فإنك تقر وتوافق استخدام الموقع وفقاً لجميع الشروط والأحكام الواردة فيها. يجب عليك قراءة هذه الشروط والأحكام في كل مرة تقوم بزيارة موقع سندباد لضمان أنك على علم بكافة الشروط والأحكام السابقة. وبالتالي، فإن استمرارك باستخدام الموقع يعتبر موافقة منك على أي تغيير في الشروط والأحكام.
سندباد موقع للاعلان عن الرحلات السياحية المتوفرة وحسب، وجميع مسؤوليات والتزامات السفر أو حصول تغيير في خطة الرحلة تقع على عاتق شركة السفر والسياحة أو مستشار السفر الذي يقيم الرحلة.
يمكن الاعلان عن الرحلات في موقع سندباد من قبل شركات السفر والسياحة ومستشاري السفر فقط، ولا يمكن للأشخاص الذين لا يملكون الاجازات الرسمية الاعلان عن الرحلات السياحية.
في حالة ارتكاب المستشار أو الشركة أي مخالفة عن الإلتزامات المنصوص عليها في اعلان الرحلة السياحية، أو إذا كان الحجز الخاص بالمسافرين يظهر علامات احتيال، إساءة، أو نشاط مشبوه، فمن الممكن للمستخدمين أن يرسلوا تقريراً لشركة سندباد. وستتوقف شركة سندباد عن تقديم الخدمات للمستشار أو شركة السفروالسياحة ذات العلاقة حتى حل المشكلة.

قيود على استخدام المحتوى

عند استخدام الموقع، يجب على جميع المستخدمين أن يضمنوا أنهم لن يستخدم الموقع لأي غرض غير قانوني أو محظور بموجب البنود والشروط والإخطارات القانونية الدولية والمحلية.
إن استخدامك لأي معلومات أو مواد على هذا الموقع والتطبيق على مسؤوليتك الخاصة بالكامل، لا تتحمل شركة سندباد مسؤوليتها. تقع على عاتقك مسؤولية التأكد من أن أي منتجات أو خدمات أو معلومات متوفرة من خلال هذا الموقع أو التطبيق تلبي متطلباتك الخاصة.
لا يجوز لك تعديل أو نسخ أو توزيع أو إرسال أو عرض أو تنفيذ أو إعادة إنتاج أو نشر أو ترخيص أو إنشاء أعمال مشتقة من أو منقولة من الموقع أو بيع أية معلومات أو برامج أو خدمات تم الحصول عليها من خلال موقع سندباد، و لا يمكن استخدامها باستثناء ما يتوافق مع حقوق النشر المنصوص عليها في السياسة الخصوصية. وإذا كنت تستخدم هذا الموقع بأي شكل من الأشكال الغير معتمد من قبلنا، سوف نعتبر هذا جريمة وسوف نطالبك بالتعويض عن تلك الاضرار.

سياسة الخصوصية

سنحافظ في كافة الأوقات على خصوصية وسرية كافة البيانات الشخصية، كما أنها مهمة جدا بالنسبة لنا. بالإضافة إلى قبول الشروط والأحكام، فإنك تقر بأنك قد قرأت وفهمت وقبلت سياسة الخصوصية لموقع سندباد تمامًا.